بلدية طرابلس
أقلام وأفكار حرة

* أقلام وأفكار حرة – التعليم والحياة بقلم المدربة :أ/شيماء فضل المفلحي

التعليمية والحياة بقلم المدربة :أ/شيماء فضل المفلحي

إن التعليم مطلب أساسي من أساسيات الحياة فهو يعتبر كالدليل المرشد والضوء النير الذي نستضيىء به في حياتنا
إن التعليم يختلف من شخص ﻵخر ومنطقة الى منطقة وكذا بلد الى بلد مختلف ولكن ما يتفق عليه هو أن كل من كان متعلما أصبحت مجالاته في التفكير والتحليل أشمل وأعم في الحياة … بالطبع هنا لا نتحدث عن الشهادات فقط وإنما عن مستوى الفكر والمعرفة لدى الفرد

نحن حاليا مثلا في الوطن العربي نجد اختلافات ومفارقات كثيرة فرغم صعوبات التعليم والتعلم إلا أن هناك جيل متعلم وعبقري جيل لايقف في أول الطريق يكافح لكي يصل ﻷعلى المراتب في التعليم بل والتعلم فهناك فرق شاسع بين أن تكون في مؤسسة تعليم أو تكون معلم ذاتك من خلال التعلم والتطوير الذاتي بالكتب أو المحاضرات عن بعد أو حتى البحث عن المفيد من دورات وندوات وورش عمل أو محاضرات سواء كانت للتخصص وزيادة الكفاءة فيه أم للتثقيف وكلاهما مهم إلا أن معظم الحكماء يشيرون الى أن الأنسان الذي يريد تطوير ذاته في مجاله يفضل أن تكون نسبة الكتب التي يقرأها في مجاله تتجاوز نسبة ال50 بالمئة فبذلك خلال سنوات قصيرة ستصبح لديه حصيلة علمية معرفية لا نستهين فيها كخبرات فأي كاتب ينقل لنا كلماته نجد أنها ما هي الا عصارة السنين والمجهود والمواقف والتحديات والفشل الذي تجاوزه ليصبح ناجحا ويعطينا الفكرة في أن هناك بعد كل عسر يسر كما وجهنا الخالق عزوجل سبحانه وتعالى

ومن أجمل الاشياء وجود متعلمين من الكبار على مستوى اﻷفراد يؤمنون بأن التعليم رسالة إنسانية وهناك مثل يقول أعطني سمكة ولاتعلمني كيف استطاد وبالتالي فأن الفرد يصبح ملك نفسه بمهاراته وحرفته التي يكتسبها من التعليم رغم أن الثانية لاتشترط وجود وجود تعليم بل يجب أن يكون هناك قدرة ﻹكتساب مهارة وحرفة تفيد في رفع الميتوى المادي واﻷنجاز واﻹنتاجية للفرد بينما هناك العديد من أصحاب الفرص تتوقف فيهم الحياة
وأعطانا الرسول صلى الله عليه وسلم مفاتيح مهمة عن ذلك التطور المطالب به كل فرد فطلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة كما أشار رسولنا الكريم وهناك قابيلة وإيجابية فقط مزيدا من التشجيع والدعم والتحفيز المعنوي المادي لمن توقفوا عن الدراسة بسبب ظروف الحياة ظروف الحياة

اظهر المزيد
قرية بدر حسون البيئية خان الصابون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock