بلدية طرابلس
الإقتصاد و الأعمال

* “جمّال تراست بنك” على لائحة العقوبـات الأميركية إدارته تنفي ضلوعها وتعلن عزمها استئناف القرار سلامـة يطمئن: ودائع المصرف الشرعيّة مؤمّنة جمعية المصـارف: الإجراء لن يؤثر على القطاع

“جمّال تراست بنك” على لائحة العقوبـات

الأميركية

إدارته تنفي ضلوعها وتعلن عزمها استئناف

القرار

سلامـة يطمئن: ودائع المصرف الشرعيّة

مؤمّنة

جمعية المصـارف: الإجراء لن يؤثر على

القطاع

 

المركزية- أدرجت وزارة الخزانة الأميركية أمس الخميس، مصرف

“جمّال تراست بنك” اللبناني وثلاث شركات تابعة له (“تراست

للتأمين”، و”تراست للتأمين على الحياة”، و”تراست لخدمات التأمين”)

على لائحة الإرهاب التي يصدرها “مكتب مراقبة الأصول الخارجية”

المعروفة باسم “أوفاك”.

واتهمت المصرف بتوفير خدمات مالية ومصرفية لمؤسسات يملكها

“حزب الله” مدرجة على لائحة الإرهاب مثل “القرض الحسن”

و”مؤسسة الشهيد” و”المجلس التنفيذي للحزب”.

وصباح اليوم، نفى “جمال تراست بنك” في بيان، “الادّعاءات التي يبدو

أن “أوفاك” قد بنت قرارها عليها”، مؤكداً “التزامه الصارم بقواعد

وأنظمة مصرف لبنان، والتزامه بالقواعد واللوائح الدولية المتعلقة

بمكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب، وهو أمر لا يتساهل المصرف

به”. وأوضح أنه سيتّخذ كل الإجراءات المناسبة لتبيان الحقيقة،

وسيتقدم بطلب استئناف للقرار أمام “أوفاك” كما كافة المرجعيات ذات

الصلة”، لافتاً الى أنه سيعمل “بالتنسيق وإرشاد مصرف لبنان ولجنة

التحقيق الخاصة والهيئات الأخرى ذات الصلة في هذا الصدد، لحماية

مصلحة المودعين وعملاء المصرف”.

سلامة: وإثر صدور القرار، أكد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة لموقع

Arab Economic News أن البنك المركزي يتابع عن كثب قضية “جمّال

تراست بنك” بعد إدراجه على لائحة “أوفاك”، موضحاً أن البنك “لديه

تواجد في المصرف، وكل الودائع الشرعية مؤمّنة في وقت

استحقاقاتها حفاظاً على مصالح المتعاملين مع المصرف. وقال سلامة

“السيولة مؤمّنة لتلبية متطلبات المودعين الشرعيين للمصرف”.

جمعية المصارف: بدورها، أعربت جمعية مصارف لبنان عن أسفها

حيال إدراج وزارة الخزانة الأميركية المصرف على لائحة العقوبات.

وأكدت الجمعية في بيان، أن “هذا الإجراء لن يؤثر على القطاع

المصرفي بأي شكل”.

وطمأنت إلى “سلامة أموال المودعين لدى “جمّال تراست بنك”،

منوّهةً بقدرة مصرف لبنان على اتخاذ كل التدابير اللازمة لمعالجة

الوضع، مثلما حصل في مواقف سابقة”.

وزير المال: في حين غرّد وزير المال علي حسن خليل عبر حسابه

على “تويتر” وقال: إنني متأكد من قدرة القطاع المصرفي على

استيعاب تداعيات القرار بحق “جمّال ترست بنك”، وعلى ضمان أموال

المودعين وأصحاب الحقوق، والمصرف المركزي يقوم باللازم”. وأرفق

التغريدة بهاشتاغ #جمال_ترست_بنك.

عملاء يشتكون… والمصرف يوضح: في غضون ذلك، اشتكى عملاء

“جمال تراست بنك” – فرع بعلبك، من “امتناع الفرع عن صرف رواتبهم

وإنجاز المعاملات المصرفية للعملاء، وذلك بشكل مفاجئ في العاشرة

قبل ظهر اليوم، عازيا السبب إلى امتثاله لأوامر مصرف لبنان، وطالباً

من عملائه المراجعة الثلثاء المقبل”.

ولاحقاً صدر عن إدارة “جمال ترست بنك”، البيان الآتي: “رداً على

تداول خبر يتعلق بفرع “جمّال تراست بنك” في بعلبك، يهمنا تأكيد

التزام المصرف بتلبية جميع أصحاب حسابات التوطين من قطاع عام

وخاص، من خلال تسهيل عمليات السحب لمعاشاتهم من صناديق

فروع المصرف”.

معلومات حول المصرف: تجدر الإشارة إلى أن “جمّال تراست بنك” يُعَدّ

من المصارف الصغرى في لبنان من حيث الحجم والانتشار (الفروع)،

ويحتل وفق ترتيب العام 2018 الذي أصدرته مجلة “الاقتصاد والأعمال”،

المرتبة 25 لجهة الموجودات، والمرتبة 24 لجهة ودائع العملاء، والمرتبة

21 لجهة التسليفات، والمرتبة 24 لجهة الأرباح الصافية.

الوسوم
اظهر المزيد
قرية بدر حسون البيئية خان الصابون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock